الرئيسيةبحـثالتسجيلدخولالدخول

شاطر | 
 

 الــجــنــــة بــعــد قــلـيــــل .... حـصـريـــاً فـيـلـم الـمـنـتـدى بالصـــــــورر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
the best
المدير العام
المدير العام
avatar

جْــنــسِے جْــنــسِے : انثى عدد مشآرڪآتي عدد مشآرڪآتي : 175
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 06/08/2010
تاريخ الميلاد تاريخ الميلاد : 18/03/1996
العمر العمر : 22
الموقع الموقع : الجزائر
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : http://a7bab.0wn0.com
المزاج المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: الــجــنــــة بــعــد قــلـيــــل .... حـصـريـــاً فـيـلـم الـمـنـتـدى بالصـــــــورر   السبت أغسطس 07, 2010 1:21 pm


ملحوظه 1:
هذا الموضوع منقول عن كاتب من منتدى آخر
ملحوظه 2:
أسم الكاتب الأصلي " د.إيهاب " و لقبه "MeGa MinD"
ملحوظه 3:
قد توفت امه في ذلك الفتره كما قال ولكن بعد كتابته لهذا الموضوع
ملحوظه 4:
أرجوكم أن تقرأوا الموضوع بقلوبكم وتتمتعوا بهذا الموضوع وتدعوا لوالدة صاحب الموضوع بالرحمه








بســـــم الله الــــرحمــن الــــرحــيــــــم


الجنة بعــــد قليـــــل .... حصرياً فيلم المنتدى المصور


سبحـــــــــــــــــان الله

والله الذى لا أله إلا هو .. هذا الموضوع كتبته بنفس العنوان و جمعت صوره قبل واقعة وفـــاة والدتى (رحمة الله عليها ) بيوم .. وكنت انتظر لوضعه بالمنتدى بعد العيد ... لكن هيهات فلقد رحلت أمى و رحل العيد معها للأبد


أسأل الله أن يكون هذا العنوان بشرى خير


وأحمد الله الذى هدانى لخير صحبة وأصدق أخوة وأفضل أخوات فى هذا المنتدى دعمونى فى محنتى ...
تفاصــــــيل أخـــــرى فى مشاركة 2

--------------------------------------------------------

الجنــة بعد قليل .... حصرياً فيلم المنتدى المصور

1

اسمه أبراهيـــــــم

عمره 7 أعـــــوام





نظرة خاطفة لصورته ... تدرك معاناته و ألامه


نعم انه السرطان


حالته خطرة وأيامه فى الدنيا معدودة


هكذا قالها الأطباء لأمه المكلومة


يلعب و يبتسم و يداعب من حوله و لا يبالى


فهو لا يشتم رائحة الموت التى تطوف حوله






تجاهد الأم نفسها حتى لا يشعر صغيرها بالمأساة





أصبحت وسادته التى يلقى بجسده المنهك عليها


**************************************

فى صباح اليوم التالى


أبراهيم حالته متدهورة .. دخل وحدة العناية الفائقة


الأم متماسكة أمام طفلها ... كجبل جليد يبدو للعيان شامخاً


يسألها ببراءة

(هو ايه اللى على بقى ده يا ماما ...)






كان يشير لقناع التنفس الصناعى


الأم لا ترد ... فهى لا تسمعه ... فقط تتأمل طفلها بعيون جائعة .. ولقطات نادرة لأخر لحظات فلذة كبدها



يتابع أسئلته بفضول الطفل المتطلع للحياة





(هما نقلونى هنا ليه ..هو انا رايح فين )


تتنهد الأم ولا تجيب


يكرر سؤاله فى ألحاح

(هما نقلونى هنا ليه ... هو أنا رايح فين )



تجيبه الأم بصوت يرتجف


(رايـــــــح الجنة ....)


يلاحقها بعبارة أخرى وعيونه تلمع بالحب ...


(طيب وانتى هتيجى معايا ..........)



هنا ينهار جبل الجليد ...... تنفجر الدموع و الأهات و تحتضن أبنها ..






تقبل يديه و قدميه و كل جزء فى جسده الصغير


تضمه بقوة ... وكأنها تحاول إخفائه من الموت


تمر الدقيقة تلو الأخرى


وما زالت تحتضنه ... وهو يتكلم و يتكلم و يتكلم و لكنها لا تسمع


الأن صمت تــــــــــــــــــام


و نام أبراهيم للأبد فى أحضان والدته .... فلقد صعدت روحـــه


وهى تهمس فى أذنه دون توقـــــــــف


( الـــجنـــــة بعــد قـليــــــــــــل )


**************************************

رسالـــــــــــــة


إلى كل أم مكلومة أو أب مجروح فقد أبنه

أحمد الله و أسترجع

وهنيئـــــــــــــــــاً لك بيـــت فى الجــــنة


إضــــــــــــاءة



يقول الله عز و جل (أقبضتم روح ولدعبدي؟ يقولون: نعم يا رب ، أخذتم فلذة كبده؟ يقولون: نعم يا رب، يقول: وماذا صنع عبدي؟ قالوا: حمدك واسترجع قال : ابنوا لعبدي بيتاً في الجنة وسموه بيت الحمد، ولا تكتبوا عليه سيئة حتى يموت ).


----------------------------------------------------------

2

أسمه : عمـــــــــار

عمره : 34 سنـة

يراقب بشغف طفلته التى تلهو بعروستها ...





يبتسم ... ويعود هائماً يراقبها .. ثم يبتسم مرة أخرى


مشاهد سريعة تمر أمام عينيه الان ...


ميلاد طفلته .. أول كلمة تنطقها .. ضحكتها المميزة ...





مشهد تلو الأخر و كأنه فيلم قصير يشاهده للمرة الأولى


**************************************

الساعة 9 مســـــــــــــاءاً





الطفلة نائمة فى غرفتها تحتضن عروستها


يتوقف عمار للحظات مرت كالدهر عليه يتأمل أبنته النائمة


تقف زوجته على باب الغرفة و تبكى بشدة





يقترب منها .. وتبدأ هى بسيل من الكلمات أختلط بالصراخ


يضع يده على فمها و ما زال جسدها يهتز من البكاء و الصراخ المكتوم


يطبع قبلة حانية على جبينها


ويقول بصوته الهادئ


( لا تقلقى الجنــــة بـعــــــد قـــليـــــــل )


ثم يغادر المنـــــــــــــــــــزل

*************************************
تحذير هام : لا تحاول أن تتوقع الأحداث
*************************************

فى صباح اليوم التـــالى


خبر فى الصفحـــات الاولى لجميع الصحف الفلسطينيــة





الشهيد عـــمار يفجـــر نفسه وســـط كتيبة أسرائيليــــة





و يقتل 12 جندى و يصيب أكثر من عشـــــريـــن






**************************************
رسالة إلى الشهداء


سلام الله عليكم شهداء فلسطين و العراق و أفغانستان و كل بلد مسلم تراق فيه الدماء





سلام الله عليكم يا من جعلتم من أجسادكم شظايا تحمل الموت فوق رؤوس الأعداء


سلام الله عليكم يا من فارقتم الأهل و الأبناء حتى يعود لوطنكم العزة و الكبرياء



اللهم أرزقنى شهادة فى سبيـــــــــلك

اللهم أرزقنى شهادة فى سبيـــــــــلك

----------------------------------------------------------

3

أسمه : خـــــــــالد


عمره : 9 أعـوام


دقق النظر جيــــــــداً


فهذا الطفل هو خــــــــالد






قد يتبادر لأذهانكم أنه فى معسكر أعتقال ويتم تعذيبه

لكن للأســــــــــف لا


أنه فى بيته ... و قد أنتهى أبوه للتو من تعذيبه





جسده الصغير أصبح لوحة متداخلة الألوان


الأزرق : كدمات العصا الــــــغليظة


الأسود : حروق بقطعة حـــديد محمية


الأحمر : تشكيلة من الصفعات و الركلات و كابل الكهرباء


الأبيض : هو قلبه الصغير


يااااااااااااااااااااااااااااااااااالله


**************************************


بعد ان دققت النظر .. من فضلك .. أنتبه لهذا الصوت

انه انين خـــــــــــــافت


هذا كل ما يستطيع فعله الأن .. فهو لا يقوى على الصراخ





لقد بدأت الحياة تتســـلل من جســــده شيئاً فشئ


ولقد ألهمه شئ ما بان يتمتم قائلاً


(الجنـــــــــة بـــعـــد قـــلــيــــــــــــــــــــل )


حتى تســـــربت أخـــر أنفاســـــه لتضع خط النهاية .. لحياة طفل بـــــرئ

**************************************

قررت أن أدرج بعض صور تعذيب الأباء للأبناء ... حتى تتألم عيونكم للحظات ..

ياليت ألامهم كانت مثلكم بالعيون فقط ....















*************************************
بالله عليكـــم ســـاعدونى فى إيجاد وصف لهذا الأب .. فمعــجم كــلمــاتى يقف عاجزا


من المؤكد أنه ليس من البشر


وليس من الحيوانات ... لأن ليس هنـــــاك حيــــوان حـــتى المــفتــرس مــنها يـلتهـــم أطفاله


وليس من الجمــــاد ... فحتى الصخور القاسية تتشقق ليخرج منها الماء


يااااااااااااااااااااااااااااااااااالله


أغيث كل طفل .. يعانى من قســــــــــوة أبــــــاه


**************************************
رسالة

إلى كل من يضرب أطفــــــــــــاله


من فضلك شاهد برامج عالم الحيوان ... فقد تتعلم منهم شيئاً فى أساليب التربية

----------------------------------------------------------

4

أسمه : عبد الرحمن


عمره : 64 عــــــــام


انه على فــــــراشه الأن


يحيط به بنـــــــــاته الثــــلاث





قلبه ينبض بدون أنتظام .... فهو فى لحظاته الأخيرة


أبتسامة رضا على شفتيه .. وبناته يذرفن الدموع

عيناه تتجول بين وجوه بناته ويتذكر بعض اللحظات


هنا عندما أتم بناته حـفــــــظ القــــــــرأن






وهنا عندما كانت جائزة الفتاة المثالية فى الأخلاق بالمدرسة تتسلمها أحدى بناته





وهنا فى أول يوم لهم بالحجاب الكامل بعد أن أصبحن زهروات





تمر السنوات وأصبحت الأبنة الكبرى طبيبة ... والوسطى مدرسة .. والصغرى مهندسة

**************************************
يتردد فى أذنه الان صوت شجى بكلمات حديث الرسول عليه أفضل الصلاة و السلام


(من سعى على ثلاث بنات فهو في الجنة وكان له كأجر مجاهد في سبيل الله صائماً قائماً)


أنه صوت ابنته الكبـــــــــــرى


تتسع أبتسامته أكثر قائلاً


(الجنـــــــــــة بـعـــد قـــليـــــــــــــــــــــــــل )


تزداد نبرة بكاء بناته .. بينما هو يلفظ أخر أنفاسه و يتمتم بالشهادة

**************************************
رسالة

إلـــــــــى كــــــــــل أب

بناتــــــك مفتـــاح جـــنتـك ... فهل من مــــجيــــب


----------------------------------------------------------

5


أسمها : خديــــــجة


عمرها : 65 سنــة


هى الأن أمام المصليـــــــــن ....





نعم أنها صلاة الجنــــــــــازة عـليهــــــــــا


بعد قليل توارى الثرى .... وحول قبرها يلتف أبنائها و بناتها





عددهم 9 يقرأون الفاتحة ترحماً عليها


**************************************

أنا لم أخطئ فى العدد .....

فلقد وهبت لهم حياتها ... وسخرت نفسها لهم منذ طفولتهم


سيزول الغموض الأن عندما تعرفوا لـــقبهـــا


لقبها كـــــــــان أم الأيتــــــام


فلقد كانت عاقراً لا تلد


ولكنها أنجبت من رحم الظروف القاسية لأطفال أيتام

فكـــــــفـــــــلت 9أطفــــــــــــــــال...




حتى صاروا شباباً و شابات ... تتباهى بأخلاقهم و علمهم

**************************************
يتذكر أحد الأبناء حديث الرسول :salla-ico


(أنا و كافل اليتيم فى الجنة هكذا واشار بأصبعيه السبابة و الوسطى)

ويبتسم قائــــــــــــــــــــــــلاً


(الجنـــــــــــة بـــعــد قــليــــل يـــا أمـــــــى )

**************************************
رســــــــــالة

إلى كــــــل مسلــــــــم


يتيـــــم كفلته اليــوم ... هو جوادك للجنة فى الغد

--------------------------------------------------------
6

قررت تدوين اللحظة التى توفيت فيها والدتى بين يدى ... والله لن تتخيلوا أن هذا حقيقى ... وكأنه فيلم من وحى الخيال


ولكن الله على ما أقول شهيد


أسمها : أم إيهاب


عمرها : لا يهم فهى ما زالت حية فى قلبـــى


قبل ساعات من الوفاة


تداعبنى مبتسمة ( اتمرن فيا ... بس براحة )


لقد كنت أعطيها الحقنة اليومية


تستند على كتفى لتقوم من فراشها .. وتذهب للحمام تتوضأ


كان أخر وضوء فى حياتها


تصلى العصــــــر ........



يتبع لاحقاًَ أو فى موضوع أخر ... فلقد خانتنى يدى و لا أستطيع الأستمرار بالرغم من المهدئات التى أتناولها الأن فى مرحلة التعافى و الشفاء
--------------------------------------------------------

يحتوى الموضوع على 5 رسائل


لم يتبقى إلا رسالة واحدة


أنها رسالة إلى كل من يقرأ الموضوع


هل فكرت يــومــــــاً أن يكون شعـــــــــــــارك هو
( الجـــــــــــنـــة بـــعـــــــد قــــــليــــــــــل )






أنها ليست صعبة المنال
ولكن يجب أن يتوفر فيك شرطين لا ثالث لهم


انـــتــبه معى لهذه الأية و صدقنى ستقرأها كأنك تسمعها لأول مرة

قــال تعــــــــالى
وَأُزْلِفَتِ الْجَنَّةُ لِلْمُتَّقِينَ غَيْرَ بَعِيدٍ * هَذَا مَا تُوعَدُونَ لِكُلِّ أَوَّابٍ حَفِيظٍ


الشــــــــــــــرط الأول

الأواب

الأواب : هو الرجاع إلى الله، يعني: أنه يخطئ ويرجع مرة أخرى، ويخطئ ثم يرجع مرة أخرى


فمــن منــــــــــــــــا لا يُخطئ ؟؟؟؟


لذا لا تقلق من ذنوبك أذا تبعتها بتوبة نصوح

**************************************

الشــــــــــرط الثانى

الحفيظ

الحفيظ: هو الذي يحافظ على حدود الله عز وجل


المحافظ على كتاب الله و اوامره ،


المحافظ على سنة الحبيب صلى الله عليه وسلم،

**************************************

أذا توافر فيك الشرطين فهنيئـــــــاً لك الجــنـــــة


يوم ينــــــــــــــــــــــــــــــــــــادى المولى عز و جل


ادْخُــلُوهَــا بِـسَــلامٍ ذَلِكَ يـَوْمُ الْخُلــــُودِ


من الأن ليكن شعـــــارك
( الجـــــــــــنـــة بـــعـــــــد قــــــليــــــــــل )

----------------------------------------------------------

حاول قراءة الموضوع مرة أخرى .. لأن كل مرة ستكتشف فيه شئ جــديد


من فضــــــلك
لا تبخــــل بكلـــمة لــــــــرفع الموضوع


أو اكتــــب جمــــــــــــلة
( الجـــــــــــنـــة بـــعـــــــد قــــــليــــــــــل )


وأذا لم يعجبك الموضوع من فضلك لا تجـاملنى لأننى أكتشفت ان هناك 3 مواضيع سيئة لى لم ينبهنى لها أحد .. وسأحاول بأذن الله تعديلها فى أقرب فرصة
منقول من منتديات شعاع الاسلام


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://a7bab.0wn0.com
slimane
عضو فعال
عضو فعال
avatar

جْــنــسِے جْــنــسِے : ذكر عدد مشآرڪآتي عدد مشآرڪآتي : 91
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 09/08/2010
تاريخ الميلاد تاريخ الميلاد : 07/02/1990
العمر العمر : 28
الموقع الموقع : http://a7bab.0wn0.com
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : http://a7bab.0wn0.com
المزاج المزاج : http://a7bab.0wn0.com

مُساهمةموضوع: رد: الــجــنــــة بــعــد قــلـيــــل .... حـصـريـــاً فـيـلـم الـمـنـتـدى بالصـــــــورر   الثلاثاء أغسطس 10, 2010 3:06 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://staralgerie.forumotion.com/index.htm
nounou
عضو فعال
عضو فعال
avatar

جْــنــسِے جْــنــسِے : انثى عدد مشآرڪآتي عدد مشآرڪآتي : 72
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 10/08/2010
تاريخ الميلاد تاريخ الميلاد : 03/02/1996
العمر العمر : 22
الموقع الموقع : setif
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : تلميذة
المزاج المزاج : كووووول خير منكم كامل

مُساهمةموضوع: رد: الــجــنــــة بــعــد قــلـيــــل .... حـصـريـــاً فـيـلـم الـمـنـتـدى بالصـــــــورر   الأربعاء أغسطس 11, 2010 6:48 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الــجــنــــة بــعــد قــلـيــــل .... حـصـريـــاً فـيـلـم الـمـنـتـدى بالصـــــــورر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الاقسام العامة :: منتدى القصص و العبر-
انتقل الى: